الصفحة الرئيسية

 بحث وتصفح   مشاركة وتحرير   مجتمع المعرفة   حول المعرفة   مساعدة 

صفحة الموسوعة على الفيس بوكتابعنا على فيسبوك
حساب الموسوعة على تويترتابعنا على تويتر
المعرفة مشروع لجمع وخلق المحتوى العربي، لإنشاء موسوعة دقيقة، متكاملة، متنوعة، مفتوحة، محايدة ومجانية، يستطيع الجميع المساهمة في تحريرها، بالكتابة أو بالاقتباس من مصادر مرخـِصة بالنقل. بدأت المعرفة في 16 فبراير 2007 ويوجد بها الآن 108,478 مقالاً حقيقياً و2,409,583 صفحة مخطوط فيها. كبذرة استعانت المعرفة بمقالات من مواقع مصرحة بالنقل.
Kiwi hg.jpg

فرخ الكيوي وبيضته في نيوزيلندة.


أنزل كتب مجانية
إعلان معرفة المخطوطات1.gif حمل ما تريد من 20,000 كتاب
للتحميل: اضغط هنا.
تحرير أحـداث جـاريـة
{{:}}
تحرير حـدث في مثل هذا اليـوم
حدث


حكمة ومعلومة

"أولئك الذين لا يقرأون التاريخ عقابهم أن يكرروا أخطاءه"
إدموند بـِرك (1729-1797)، رجل دولة، فيلسوف، وسياسي إنگليزي.


مقالة مميزة

مبرهنة فـِرما الأخيرة

پيير ده فيرما.

پيير ده فـِرما (1601-1665رياضياتي فرنسي، نال شهرته بسبب عمله في نظرية الأعداد والأعداد الصحيحة. كما ساهم في تطوير الهندسة التحليلية، وحساب التفاضل والتكامل، وقام بصياغة قانون أقصر الأوقات لتعيين مسار الضوء بين نقطتين، وذلك في شرحه لعملية انكسار الضوء. كما وضع معادلة للرسم البياني للخط المستقيم، وصاحب مبدأ فيرما ومبرهنة فيرما الأخيرة، لم يبرهن فيرما على هذه المبرهنة، وبعد 300 سنة تمكن أندرو وايلز من الاعلان عن الفرضية، والتي تنص على:

من المستحيل أن يكون مكعب مجموع مكعبين، ولا عدد مرفوع للقوة الرابعة مجموع عددين مرفوعين للقوة الرابعة. وعموماً لا يمكن لأي عدد مرفوع لقوة أعلى من القوة الثانية أن يكون مجموع عددين لهما نفس القوة. ولا توجد أعداد صحيحة طبيعية x,y وz بحيث x^n+y^n=z^n \,مع n أكبر من 2.


ركن كتاب المعرفة

انهيار برج بابل الانترنت؟ -     أحمد مغربي

أحمد مغربي

"لم يكن التمرّد، إذ لم يعدْ التمرّد على الهيمنة الأميركية (بالمؤسسات والشركات والإستخبارات) على الإنترنت، سوى أمر شائع في تلك الشبكة. لم يكن التمرّد، هو الذي ميّز مؤتمر "نت مونديال" الذي إختتم أخيراً في مدينة "سان باولو" في البرازيل. وحضرت أخيلة التمرّد وذائقته بقوّة في "نت مونديال" عبر ترؤسِهِ من قِبَل رئيسة البرازيل ديلما روسيف، وهي يساريّة إنتمت طويلاً لحركات تمرّد مسلّحة ضد الهيمنة الأميركية في بلادها.

لم يكن التمرّد هو ميزة "نت مونديال". وكذلك لم يأتِ تميّز القمة من أنها جأرت بأصوات الخوف والغضب والإنكشاف المريع. إذ باتت تلك الأمور منتشرة كعتمة في ليل طويل، بعد الفضيحة التي فجّرها خبير المعلوماتية الأميركية إدوارد سنودن عن تجسّس "وكالة الأمن القومي" على شبكات الإتصالات عالميّاً.

ومنذ تفجّرت تلك الفضيحة، لم تكف الدول والرؤساء والمؤسّسات عن الحديث بالصوت الواضح عن رفض تحويل الإنترنت إلى عين عالميّة لـ"الأخ الأكبر" الأميركي في التجسّس على الأرض. وفي هذا السياق، لا بد من القول أن الإستثناء العربي في هذا المجال يفقأ العين بوضوحه. لم ترتفع أصوات المؤسسات العربية بهذا الشأن أبداً، ولا حتى همساً..."